“ترانسفير ماركت” : الدوري السعودي الأغلى آسيويا

“ترانسفير ماركت” : الدوري السعودي الأغلى آسيويا
    تم تقييم الدوري السعودي بأنه الأغلى آسيويا حيث شهد الدوري السعودي تألقا في السنوت الأخيرة،ولوحظ تقييما لإحترافية الدوري السعودي أصدرته صحيفة “الشرق الأوسط” نقلاً عن موقع “ترانسفير ماركت” في نسخته الألمانية، فإن الدوري السعودي أصبح الأغلى آسيويا من حيث القيمة التسويقية التي بلغت 373.43 مليون يورو، متفوقاً على الدوري الصيني الذي تبلغ قيمته السوقية 366.70 مليون يورو، ثم الدوري الياباني الذي حل ثالثاً بقيمة سوقية بلغت 357.68 مليون يورو.

     الدوري السعودي أصبح الأغلى آسيويا

    قال المختصين أن الدوري السعودي شهد تطورًا بالاداء وبرع الدوري السعودي في جميع المستويات، بالنظر إلى ملاعب مباريات الدوري السعودي ونوعية وجودة المدربين، وهو الأمر الذي أسهم في جلب العديد من النجوم العالميين مثل أحمد موسى الذي انضم للنصر مطلع الموسم الماضي، والنجم الأرجنتيني إيفر بانيجا الذي تعاقد مع الشباب بداية من الصيف المقبل.


    وكان الاتحاد السعودي مسبقاً، قد قرر زيادة عدد الأجانب من 4 إلى 8 في موسم 2018-2019 بالدوري السعودي، قبل أن يتخذ قرار التقليص الموسم الجاري، إلى 7 لاعبين ولاعب “مواليد” واحد لكل ناد.

    المسحل: بنسبة 99% لن يتم تخفيض أجانب الدوري السعودي

    وأكد المسحل في تصريحات تلفزيونية قائلاً: “من الصعب للغاية اتخاذ قرار مستعجل في مسألة تخفيض عدد اللاعبين الأجانب بالموسم الجديد، لابد من دراسة”.

    وأضاف: “اليوم المنتخب الأول يقدم أداءاً ممتازاً، والمنتخب الأولمبي استطاع التأهل للأولمبياد، في السابق كان عدد الأجانب 4 لاعبين فقط في الدوري الالسعودي.

    الدوري السعودي الأغلى آسيويا

    وحسب صحيفة “الشرق الأوسط” نقلاً عن موقع “ترانسفير ماركت” في نسخته الألمانية، فإن الدوري السعودي أصبح الأغلى آسيويا من حيث القيمة التسويقية التي بلغت 373.43 مليون يورو، متفوقاً على الدوري الصيني الذي تبلغ قيمته السوقية 366.70 مليون يورو، ثم الدوري الياباني الذي حل ثالثاً بقيمة سوقية بلغت 357.68 مليون يورو.


    هذا وقد تصدر الدوري السعودي للمحترفين، قائمة أغلى الأندية على الصعيد الآسيوي، متفوقًا على  الدوري الياباني والصيني وغيرها من الدوريات.
    المدير
    @مرسلة بواسطة
    مساحات مساحات سبورت مساحات موقع مساحات الاخباري يهتم باحدث الاخبار العربية والعالمية

    إرسال تعليق