تسجيل الدخول

شهادة ضحية التعذيب في البرازيل يمكن أن تؤدي إلى سجن رجل

مساحة ترفيهية
Salmanآخر تحديث : منذ شهرين
شهادة ضحية التعذيب في البرازيل يمكن أن تؤدي إلى سجن رجل

شهادة ضحية التعذيب في البرازيل يمكن أن تؤدي إلى سجن رجل، يمكن أن تؤدي التفاصيل التي قدمتها الناجية الوحيدة من مركز للتعذيب في البرازيل إلى سجن رجل متهم باغتصابها أثناء احتجازها.

وقد تم حماية المتهمين حتى الآن بموجب قانون عفو صدر في عام 1979 يمنع محاكمة المسؤولين العسكريين على جرائم ارتكبوها في ظل الحكم العسكري، ولكن الآن قضت محكمة بأنه ينبغي أن يحاكم بتهمة اغتصاب إينس اتيان روميو، التي تمكنت من البقاء على قيد الحياة وقتها في مركز التعذيب السري بالتظاهر بأنها قد تحولت من قبل خاطفيها.

وقد قُتل أو اختفى أكثر من 400 شخص خلال الحكم العسكري في البرازيل، وكانت رواية السيدة روميو المفصلة عن أشهر احتجازها في السجن السري الذي أطلق عليه اسم “بيت الموت” أساسية في تسليط الضوء على المعلومات المتعلقة بتجاوزات الجيش.

رابط مختصر